Reading Mode Quiz Mode


book06
page145
1
2
أرى وجدی بهند دا * ئما يزداد عن غب
3
وقد أطولت اعراضا * وما بغضهم طبي
4
ولكن رقبة الاعين * قد تحجز ذا اللب
5
ورغم الكاشح الراغ * م فيها أيسر الخطب
6
قال ودفع هذه الابيات الى المغنين فغنوه فيها (أخبرنی) هاشم بن محمد الخزاعي قال حدثنا الرياشي عن الاصمعي وحدثني به محمد بن الحسن بن دريد قال حدثنا أبو حاتم قال حدثنا الاصمعی قال كان يزيد بن ضبة مولى ثقيف ولكنه كان فصيحا وقد أدركته بالطائف وقد كان يطلب القوافي المعتاصة والحوشي من الشعر قال أبو حاتم في خبره خاصة وحدثني غسان بن عبد الله بن عبد الوهاب الثقفی عن جماعة من مشايخ الطائفيين وعلمائهم قالوا قال يزيد بن ضبة ألف قصيدة فاقتسمتها شعراء العرب وانتحلتها فدخلت في اشعارها
7
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
8
أخبار اسمعيل بن الهربذ
9
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
10
اسمعیل بن الهربذ مكی مولى لآل الزبير بن العوام وقيل بل هو مولى بني كنانة أدرك آخر أيام بني أمية وغني الوليد بن يزيد وعمرالى آخر أيام الرشيد (أخبرني) الحسن بن علی قال حدثنا محمد بن القاسم بن مهرويه عن عبد الله بن أبی سعد عن محمد بن عبد الله بن مالك الخزاعي عن أبيه ان اسمعيل بن الهربذ قدم على الرشيد من مكة فدخل اليه وعنده ابن جامع وابراهيم وابنه اسحق وفليح وغيرهم والرشيد يومئذ خائر به خمار شديد فغنى ابن جامع ثم فليح ثم ابراهيم ثم اسحق فما حركه أحد منهم ولا أطربه فاندفع ابن الهربذ يغنی فعجبوا من اقدامه في تلك الحال على الرشيد فغنى
11
صـــــــوت
12
يا راكب العيس التی * وفدت من البلد الحرام
13
قل للامام ابن الاما * م أخي الامام أبي الامام
14
زين البرية اذ بدا * فيهم كمصباح الظلام
15
جعل الاله الهربذي فداك من بين الانام
16
الغناء لابن الهربذ رمل بالوسطي عن عمرو قال فكاد الرشيد يرقص واستخفه الطرب حتي ضرب بيديه ورجليه ثم أمر له بعشرة آلاف درهم فقال له يا أمير المؤمنين ان لهذا الصوت حديثا فان أذن مولاي حدثته به فقال حدث قال كنت مملوكا لرجل من ولد الزبير فدفع الی درهمين أبتاع له بهما لحما فرحت فلقيت جارية على رأسها جرة مملوأة من ماء العقيق وهی تغني هذا اللحن فی شعر غير هذا الشعرعلى وزنه ورويه فسألتها أن تعلمينه فقالت لا وحق القبرالا بدرهمين فدفعت اليها الدرهمين وعلمتنيه فرجعت الى مولاي بغير لحم فضربني ضربا مبرحا شغلت معه بنفسي فأنسيت الصوت ثم دفع الي درهمين آخرين بعد أيام ابتاع له بهما لحما فلقيتني الجارية فسألتها أن تعيد الصوت علی فقالت لا والله الا بدرهمين فدفعتهما اليها وأعادته علی مرارا حتي أخذته فلما


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 06.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project