Reading Mode Quiz Mode


book06
page160
1
المسجد وطاف بالبيت ثم جاء الي ابن الزبير فسلم عليه وهم معه مطيفون به فعلم ابن الزبيرانه لا سبيل له اليه فما عرض ولا صرح له بشئ ومضي الى منزله فقال أبو دهبل
2
فمن يك شان العزل او هد ركنه * لاعدائه يوما فما شانك العزل
3
وما اصبحت من نعمة مستفادة * ولا رحم الا عليها لك الفضل
4
وقال أبو دهبل أيضاً فيه
5
(أخبرني) بذلك بن المرزبان عن أبي توبة عن أبي عمرو الشيباني وأخبرني به الحرمي عن الزبير عن عمه عقم النساء فلم يلدن شبيهه * ان النساء بمثله عقم
6
متهلل بنعم بلا متباعد * سيان منه الوفر والعدم
7
نزر الكلام من الحياء تخاله * ضمنا وليس بجسمه سقم
8
) أخبرني) محمد بن خلف قال حدثنا أبو توبة عن أبي عمرو قال قال أبو دهبل يمدح ابن الازرق بأبي وأمي غير قول الباطل * الكامل ابن الكامل بن الكامل
9
والحازم الامر الكريم برأيه * والواصل الارحام وابن الواصل
10
جمع الرياسة والسماح كليهما * جمع الجفير قداح نبل النابل
11
(أخبرني) محمد بن خلف قال حدثني محمد بن عمر قال حدثني سليمان بن عباد قال حدثني أبوا جعفر الشويفعي رجل من أهل مكة قال قدم سليمان بن عبد الملك مكة فی حر شديد فكان ينقل سريره بفناء الكعبة وأعطي الناس العطاء فلما بلغ بنی جمح نودي بابي دهبل فقال سليمان أين أبو دهبل الشاعر علی به فأتي به فقال سليمان أنت أبو دهبل الشاعر قال نعم قال فانت القائل
12
فتنة يشعلها ورادها * حطب النار فدعها تشتعل
13
فاذا ما كان أمن فأتهم * واذا ما كان خوف فاعتزل
14
قال نعم قال وأنت القائل
15
يدعون مروان كيما يستجيب لهم * وعند مروان خار القوم أورقدوا
16
قد كان في قوم موسى قبلهم جسد * عجل اذا خار فيهم خورة سجدوا
17
قال نعم قال أنت القائل هذا ثم تطلب ما عندنا لا والله ولا كرامة فقال يا أمير المؤمنين ان قوما فتنوا فكافحوكم باسيافهم وأجلبوا عليكم بخيلهم ورجلهم ثم أدالكم الله منهم فعفوتم عنهم وانما فتنت فقلت بلساني فلما لا يعفى عني فقال سليمان قد عفونا عنك واقطعه قطيعة بحاذان باليمن فقيل لسليمان كيف أقطعته هذه القطيعة قال أردت أن أميته وأميت ذكره بها (أخبرني) محمد بن خلف قال حدثنا احمد بن زهير قال حدثنا المدائنی عن جماعة من الرواة أن أبا دهبل كان يهوي امرأة من قومه يقال لها عمرة وكان امرأة جزلة يجتمع الرجال عندها لانشاد الشعر والمحادثة وكان أبو دهبل لا يفارق مجلسها مع كل من يجتمع اليها وكانت هي أيضاً محبة له وكان أبو دهبل من أشراف بني جمح وكان يحمل الحمالة وكان مسودا وزعمت بنو جمح أنه تزوجها بعد وزعم غيرهم من الرواة أنه لم يصل اليها ولم يجر بينهما حلال ولا حرام قال وكانت عمرة تتقدم على أبی دهبل في حفظ ما بينهما


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 06.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project