Reading Mode Quiz Mode


book06
page169
1
هلا سألت تلذذ المشتاق * ومننت قبل فراقه بتلاق
2
ان الرقيب ليستريب تنفساً * صعداً اليك وظاهر الاقلاق
3
ولئن اربت لقد نظرت بمقلة * عبري عليك سخينة الآماق
4
نفسی الفداء لخائف مترقب * جعل الوداع اشارة بعناق
5
اذ لا جواب لمفحم متحير * الا الدموع تصان بالاطراق
6
حتي انتهى الى قوله
7
خير الوفود مبشر بخلافة * خصت ببهجتها ابا اسحق
8
وافته في الشهر الحرام سليمة * من كل مشكلة وكل شقاق
9
اعطته صفقتها الضمائر طاعة * قبل الاكف بأوكد الميثاق
10
سكن الانام الى امام سلامة * عف الضمير مهذب الاخلاق
11
فحمى رعيته ودافع دونها * واجار مملقها من الاملاق
12
حتي اتمها فقال له المعتصم ادن مني فدنا منه فملأ فمه جوهراً من جوهر بين يديه ثم امره بأن يخرجه من فيه فأخرجه وامر بأن ينظم ويدفع اليه ويخرج الى الناس وهو في يده ليعلموا موقعه من رايه ويعرفوا فعله فكان احسن ما مدح به يومئذ ومما قدمه اهل العلم على سائر ما قالته الشعراء قول حسين بن الضحاك حيث قال
13
قل للاؤلى صرفوا الوجوه عن الهدى * متعسفين تعسف المراق
14
اني احذركم بوادر ضيغم * درب بحطم موائل الاعناق
15
متأهب لا يستفز جنانه * زجل الرعود ولامع الابراق
16
لم يبق من متعرمين توثبوا * بالشأم غير جماجم افلاق
17
من بين منجدل تمج عروقه * علق الاخادع او اسير وثاق
18
وثني الخيول الى معاقل قيصر * تختال بين أجرة ورقاق
19
يحملن كل مشمر متغشم * ليث هزبر أهرت الاشداق
20
حتى اذا أم الحصون منازلا * والموت بين ترائب وتراق
21
هرت بطارقها هرير قساور * بدهت بأكره منظر ومذاق
22
ثم استكانت للحصار ملوكها * ذلا وناط حلوقها بخناق
23
هربت وأسلمت الصليب عشية * لم يبق غير حشاشة الارماق
24
قال فأمر له المعتصم لكل بيت بألف درهم وقال له أنت تعلم یا حسین أن هذا أکثر مامدحني به مادح في دولتنا فقبل الارض بین یدیه وشکره وحمل المال معه (حدثني) علی قال حدثني عثمان بن عمر الآجري قال سمعت الرياشی ينشد هذين البيتين ويستحسنهما ويستظرفهما جدا وهما
25
اذا ما الماء أمكنني * وصفو سلافة العنب
26
صببت الفضة البيضا * ء فوق قراضة الذهب


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 06.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project