Reading Mode Quiz Mode


book06
page95
1
فردفني فخرجت به أركض بغلة رسول الله صلى الله عليه وسلم نحو رسول الله عليه وسلم (1) فكلما مررت بنار من نيران المسلمين فنظروا الی قالوا عم رسول الله على بغلة رسول الله صلى الله عليه وسلم حتي مررنا بنار عمر بن الخطاب رضي الله تعالى عنه فقال أبو سفيان الحمد لله الذي أمكن منك بغير عقد ولا عهد ثم اشتد نحو النبي صلى الله عليه وسلم وركضت البغلة وقد أردفت أبا سفيان قال العباس حتي اقتحمت على باب القبة وسبقت عمر بما تسبق به الدابة البطيئة الرجل البطيء فدخل عمر على رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال يا رسول الله هذا أبو سفيان قد أمكن الله منه بغير عهد ولا عقد فدعني أضرب عنقه قلت يا رسول الله اني قد أجرته ثم جلست الي رسول الله صلى الله عليه وسلم وأخذت برأسه وقلت والله لا يناجيه اليوم أحد دوني فلما أكثر فيه عمر قلت مهلا يا عمر فوالله ما تصنع هذا الا لانه رجل من عبد مناف ولو كان من بني عدي بن كعب ما قلت هذا قال مهلا يا عباس فوالله لاسلامك يوم أسلمت كان أحب الی من اسلام الخطاب لو أسلم وذلك لأني أعلم أن اسلامك أحب الى رسول الله صلى الله عليه وسلم من اسلام الخطاب لو أسلم فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم اذهب فقد أمناه حتى تغدو به علی الغداة فرجع به الى منزله فلما أصبح غدا به على رسول الله صلى الله عليه وسلم قبل فلما رآه قال ويحك يا أبا سفيان ألم يأن لك أن تعلم أن لا الا الله فقال بأبي أنت وامي ما أوصلك وأحلمك وأكرمك والله لقد ظننت أن لو كان مع الله غيره لقد أغني عني شيأ فقال ويحك تشهد بشهادة الحق قبل والله تضرب عنقك قال فتشهد فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم للعباس من حين تشهد أبو سفيان انصرف يا عباس فاحتبسه عند خطم الجبل بمضيق الوادي حتي يمر عليه جنود الله فقلت يا رسول الله ان أباسفيان رجل يحب الفخر فاجعل له شيأ يكون في قومه فقال نعم من دخل دار أبی سفيان فهو آمن ومن دخل المسجد فهو آمن ومن أغلق عليه بابه فهو آمن فخرجت به حتي أجلسته عند خطم الجبل بمضيق الوادي فمرت عليه القبائل فجعل يقول من هؤلاء يا عباس فأقول سليم فيقول مالی ولسليم ثم تمر به قبيلة فيقول من هؤلاء فأقول اسلم فيقول مالی ولاسلم وتمر به جهينة فيقول من هؤلاء فاقول جهينة فيقول مالی ولجهينة حتي مر رسول الله صلى الله عليه وسلم في الخضراء كتيبة رسول الله صلي الله عليه وسلم من المهاجرين والانصار في الحديد لا يرى منهم الا الحدق فقال من هؤلاء يا أبا الفضل فقلت هذا رسول صلى الله عليه وسلم في المهاجرين والانصار فقال يا أبا الفضل ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
2
(1) ولفظ البخاري بسنده عن هشام عن أبیه قال لما سار رسول الله صلی الله علیه وسلم عام الفتح فبلغ ذلك قریشاً خرج أبوسفیان بن حرب وحکیم بن حزام وبدلیل بن ورقاء یلتمسون الخبر عن رسول الله صلی الله علیه وسلم فأقبلو یسیرون حتی أتو مر الظهران فاذاهم بنیران کانها نیران عرفة فقال أبوسفیان ماهذه فکانها نیران عرفة فقال بدیل بن ورقاء نیران بني عمرو فقال أبوسفیان عمرو أقل من ذلک فرآهم ناس من حرس رسول الله صلی الله علیه وسلم فادرکوهم فأخذوهم فاتوا بجهم رسول الله صلی الله علیه وسلم فأسلم أبوسفیان الح الحدیث


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 06.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project