Reading Mode Quiz Mode


book10
page11
1
عمه (قال أبو عبيدة) قال عبد الحميد والله لقد سمعت هذا الحديث على ما حدثتك به منذ ستين سنة قال عبد الحميد وما سمعت أن بني عبس أدركوا بواحد منهم ولا اقتادوا ولا أنذروا ولا سمعت فيه من الشعر لنا ولا لغيرنا في الجاهلية بأكثر مما أنشدتك والى هذا انتهى حديثنا وحديثه ولا والله ما قتل خالد ابن جعفر زهير بن جذيمة فی حربنا غير ان الكميت بن زيد الاسدی وكانت له أمان من غني ذكر من قتل من اخواله من غنی في بني عبس ومن قتلوا من بني نمير ابن عامر في كلمة له واحدة فلعله لهذا الحديث قالها وذكر ادراكاتهم وذكر قتل شبيب بن سالم النميری فقال فی ذلك
2
أنا ابن غني والدای كلاهما * لامين فيهم في الفروع وفي الاصل
3
هم استودعوا هوي شبيب بن سالم * وهم عدلوا بين الحصينين بالنبل
4
وهم قتلوا شاس الملوك ورغموا * أباه زهيراً بالمذلة والثكل*
5
فما ادركت فيهم جذيمة وترها * بما قود يوماً لديها ولا عقل
6
(قال أبو عبيدة) فذكر عبد الحميد أنه أتي عليهم هنيئة من الدهر لا أدری كم وقت ذلك بعد انصرام أمر شاس قال فما زادوا على هذا فهو باطل قال الاثرم هنيئة من الدهر وهنيهة وبرهة وحقبة بمعني الدهر
7
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
8
مقتل زهير بن جذيمة العبسي
9
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
10
قتله خالد بن جعفر بن كلاب قال أبو عبيدة قال أبو حية النميری كان بين انصراف حديث شاس وحديث قتل خالد بن جعفر زهير بن جذيمة ما بين العشرين سنة الى الثلاثين سنة (قال أبو عبيدة) وهوازن بن منصور لا ترى زهير بن جذيمة الا ربا قال وهوازن يومئذ لا خير فيها ولم یلبث عامر ابن صعصعة بعد فهم أذل من يد في رحم وانما هم رعاء الشاء في الجبال قال وكان زهير يعزهم وكان اذا كان أيام عكاظ أتاها زهير ويأتيها الناس من كل وجه فتأتيه هوازن بالاتاوة التی كانت له في أعناقهم فيأتونه بالسمن والاقط والغنم وذلك بعد ما خلع ذلك من أبی الجناد أخي بنی أسيد بن عمرو بن تميم ثم اذا تفرق الناس عن عكاظ نزل زهير بالنفرات (قال أبو عبيدة) عن عبد الحميد وأبي حية النميري قالا فاتته عجوز رهيش من بني نصر بن معاویة بن بکر بن هوازن وقال أبو حیة بل أتته عجوز من هوازن بسمن في نحی واعتذرت الیه وشكت السنين التي تتابعن على الناس فذاقه فلم يرض طعمه فدعها بقوس في يده عطل فی صدرها فاستلقت لحلاوة القفا فبدت عورتها فغضب من ذلك هوازن واصمدت عليه الى ما كان فی صدرها من الغيظ والدمن وأوحرها من الحسد قال وتذامرت عامر بن صعصعة يومئذ فآلى خالد بن جعفر فقال والله لاجعلن ذراعي وراء عنقه حتي أقتل أو يقتل قال وفي ذلك يقول خالد بن جعفر بن كلاب
11
أديروني ادا تكموا فاني * وحذفة كالشجا تحت الوريد
12
مقربة أسويها بخز * وألحفها ردائي في الجليد


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 10.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project