Reading Mode Quiz Mode


book10
page120
1
2
الا يا حمامي قصر ذوران هجتما * لقلبي الهوي لما تغنيتما ليا
3
وقد مضت نسبة هذه الاصوات (حدثني) جحظة قال حدثني أحمد بن الحسين بن هشام أبو عبد الله قال حدثني أحمد بن الخليل بن هشام قال كان بين علوية وبين علی بن الهيثم جونقا شرّ في عربدة وقعت بينهما بحضرة الفضل بن الربيع وتمادي الشر بينهما فغني علوية في شعر هجاه به أبو يعقوب في حاجة فهجاه وذكر انه دعي وكان جونقا يدعي انه من بني تغلب فقال فيه أبو يعقوب
4
يا علی بن هيثم يا جونقا * أنت عندي من الاراقم حقا
5
عربي وجده نبطي * فدبنقا لذا الحديث دبنقا
6
قد أصابتك في التقرب عين * فاستنارت لشهبها الفلك برقا
7
واذا قال انني عربي * فانتهزه وقل له أنت شفقا
8
وللخريمي فيه اهاج كثيرة نبطية فغني علوية لحنا صنعه في هذه الابيات بحضرة الامين وكان الفضل بن الربيع حاضرا فقال يا أمير المؤمنين علی بن الهيثم كابني واذا استخف به فانما استخف بي فقال الامين خذوه فاخذوه وضرب ثلاثين درة وامر باخراجه فطرح علوية نفسه على كوثر فاستصلح له الفضل بن الربيع وترضي له الامين حتي رضي عنه ووهب له خمسة آلاف دينار (حدثني) جعفر ابن قدامة قال حدثني محمد بن عبد الله بن مالك قال حدثنی مخارق قال غنى علوية يوما بحضرة الواثق هذا الصوت
9
من صاحب الدهر لم يحمد تصرفه * عنا وللدهراحلاء وامرار
10
ولحنه ثقيل اول فاستحسنه الواثق وطرب عليه فقال علوية والله لو شئت لجعلت الغناء في ايدي الناس اكثر من الجوز واسحق حاضر بين يدي الواثق فتضاحك ثم قال يا ابا الحسن اذا تكون قيمته مثل قيمة الجوز ليتك اذ قلته صنعت شيأ فكيف اذا كسرته فخجل علوية حتي كانما القمه اسحق حجرا ما انتفع بنفسه يومئذ (حدثني) محمد ابن يحيي الصولی قال حدثنی عبد الله بن المعتز قال حدثني عبد الله الهشامي قال قال لی علوية امرنا المامون ان نباكره لنصطبح فلقيني عبد الله بن اسمعيل المراكبي مولى عريب فقال ايها الظالم المعتدي اما ترحم ولا ترق عريب هائمة من الشوق اليك تدعو الله وتستحكمه عليك وتحلم بك في نومها كل ليلة ثلاث مرات قال علوية فقلت أم الخلافة زانية ومضيت معه فحين دخلت قلت استوثق من الباب فانا أعرف الناس بفضول الحجاب فاذا عريب جالسة على كرسي تطبخ ثلاث قدور من دجاج فلما رأتنی قامت فعانقتنی وقبلتنی وقالت أي شيء تشتهي فقلت قدراً من هذه القدور فافرغت قدرا بينی وبينها فاكلنا ودعت بالنبيذ فصبت رطلا فشربت نصفه وسقتني نصفه فما زلت اشرب حتى كدت ان أسكر ثم قالت يا أبا الحسن غنيت البارحة في شعر لابي العتاهية اعجبنی أفتسمعه مني وتصلحه فغنت
11
صـــــــوت
12
عذيري من الانسان لا ان جفوته * صفا لی ولا ان صرت طوع يديه
13
واني لمشتاق الى ظل صاحب * يروق ويصفو ان كدرت عليه


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 10.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project