Reading Mode Quiz Mode


book10
page127
1
2
وأري الغواني لا يواصلن امرأ * فقد الشباب وقد يصلن الامردا
3
فدعاه الرشيد وقال له يا عاض بظر أمه تغني في مدح المرد وذم الشيب وستارتي منصوبة وقد شبت كأنك انما عرضت بي ثم دعا بمسرور فأمر أن يأخذ بيده فيخرجه فیضربه ثلاثين درة ولا يرده الى مجلسه ففعل ذلك ولم ينتفع الرشيد يومئذ بنفسه ولا انتفعنا به بقية يومنا وجفا علوية شهراً فلم يأذن له حتى سألناه فأذن
4
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
5
نسبة هذه الاصوات التی تقدمت
6
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
7
صـــــــوت
8
هما فتاتان لما يعرفا خلقی * وبالشباب على شيبي يدلان
9
كل الفعال الذي يفعلنه حسن * يضني فؤادی ويبدی سر أشجاني
10
بل احذرا صولة من صول شيخكما * مهلا عن الشيخ مهلا يا فتاتان
11
لم يقع الی شاعره* فيه لابن سريج ثاني ثقيل بالسبابة في مجرى الوسطى عن اسحق وفيه لابن سريج رمل بالبنصر عن عمرو وفيه لسليمان المصاب رمل كان يغنيه فدس الرشيد اليه اسحق حتي أخذه منه وقيل بل دس عليه ابن جامع (أخبرني) جعفر بن قدامة قال حدثنا حماد بن اسحق عن أبيه قال دعاني الرشيد لما حج فقال صر الى موضع كذا وكذا من المدينة فان هناك غلاما مجنونا يغنی صوتا حسنا وهو
12
هما فتاتان لما يعرفا خلقی * وبالشباب على شيبي يدلان
13
وله أم فصراليها وأقم عندها واحتل حتى تأخذه فجئت أستدل حتي وقفت على بيتها فخرجت الي فوهبت لها مائتي درهم وقلت لها أريد أن تحتالی على ابنك حتي آخذ منه الصوت الفلاني فقالت نعم وأدخلتني دارها وأمرتني فصعدت الى علية لها فما لبثت ان جاء ابنها فدخل فقالت له يا سليمان فدتك نفسی أمك قد أصبحت اليوم خاثرة مغرمة فأحب أن تغني ذلك الصوت
14
*هما فتاتان لما يعرفا خلقي* فقال لها ومتي حدث لك هذا الطرب قالت ما طربت ولكنني أحببت أن أتفرج من هم قد لحقني فاندفع فغناه فما سمعت أحسن من غنائه فقالت له أمه أحسنت فديتك فقد والله كشفت عني قطعة من همی فأسألك أن تعيده قال والله ما لی نشاط ولا أشتري غمی بفرحك فقالت أعده مرتين ولك درهم صحيح تشتري به ناطفا قال ومن أين لك درهم ومتى حدث لك هذا السخاء فقالت هذا فضول لا تحتاج اليه وأخرجت اليه درهما فأعطته اياه فأخذه وغناه مرتين فدار لی وكان يستوي فأومأت اليها من فوق أن تستزيده فقالت يا بني بحقی عليك إلا أعدته فقال أظن أنك تريدين أن تأخذيه فتصيري مغنية فقالت نعم كذا هو قال لا وحق القبر لا أعدته الا بدرهم آخر فأخرجت له درهما آخر فأخذه وقال أظنك والله قد تزندقت وعبدت الكبش فهو ينقد لك هذه الدراهم أو قد وجدت كنزا فغناه مرتين وأخذته واستوي لی ثم قام فخرج يعدو على وجهه فجئت الى الرشيد فغنيته به وأخبرته بالقصة فطرب وضحك وأمرلی


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 10.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project