Reading Mode Quiz Mode


book10
page155
1
2
لو لم أنكها دام حبي لها * لكنني نكت فلا نکتها
3
فأجبته وقلت
4
أكثرت من نيكها والنيك مقطعة * فارفق بنيكك ان النیك محمود
5
(وأخبرني) جعفر بن قدامة عن علی بن يحيى أن اسحق غني بحضرة الواثق لحنه فقال
6
ذكرتك اذ مرت بنا أم شادن * امام المطايا تشرئب وتسنح
7
من المؤلفات الرمل أدماء حرة * شعاع الضحا فی متنها يتوضح
8
والشعر لذي الرمة ولحن اسحق فيه ثقيل أول فأمره الواثق أن يعيده على الجواري وأحلفه بحياته انه ينصح فيه فقال لا يستطعن أن يأخذن مني ولكن يحضر محمد بن الحرث فيأخذه مني ویأخذه الجواري منه (أخبرني) محمد بن ابراهيم بن اسمعيل المعروف بوسواسة الموصلی قال حدثنی محمد بن اسحق قال قال لي محمد بن الحرث بن بشخیر أخذت جارية للواثق منی صوتاً أخذته من أبيك وهوهذا
9
صـــــــوت
10
أصبح الشيب في المفارق شاعا * واكتسى الرأس من مشيب قناعا
11
وتولى الشباب إلا قليلا * ثم يأبي العليل إلا وداعا
12
الشعر والغناء لاسحق ثقيل أول قال فسمعه الواثق منها فاستحسنه وقال لعلوية ومخارق أتعرفانه فقال مخارق أظنه لمحمد بن الحرث فقال علوية هيهات ليس هذا مما يدخل فی صنعة محمد هو يشبه صنعة ذلك الشيطان اسحق فقال له الواثق ما أبعدت ثم بعث الي فأخبرني القصة فقلت صدق علوية يا أمير المؤمنين هذا لاسحق ومنه أخذته (حدثني) جعفر بن قدامة قال حدثنل عبد الله بن المعتز قال قال لی أحمد بن الحسين بن هشام جاءنی محمد بن الحرث بن بشخیر يوماً فقال قم حتى أتطفل بك على صديق لی حر وله جارية أحسن خلق الله تعالى وجهاً وغناء فقلت له أنت طفيلی وتتطفل بي هذه والله أحسن حال فقال لی دع المجون وقم بنا فهو مكان لا يستحي حر أن يتطفل عليه فقمت معه فقصد بي دار رجل من فتيان أهل سر من رأي كان لی صديقاً يكنى أبا صالح وقد غيرت كنيته على سبيل اللعب فكني أبا الصالحات وكان ظريفاً حسن المروأة و له رزق سنی في الموالي و کان من أولادهم ولم یکن منزله یخلو من طعام کثیرنظيف لكثرة قصد اخوانه منزله فلما طرق بابه قلت له فرجت عنی وأنا طفيلی بنفسي لا أحتاج أن أكون في شفاعة طفيلی فدخلنا وقدم الينا طعام عقيد طيب نظيف فأكلنا وأحضرنا النبيذ وخرجت جاريته الينا من غير ستارة فغنت غناء حسناً شكلا ظريفاً ثم غنت من صنعة محمد بن الحرث هذا الصوت وكانت قد أخذته عنه وفيه أيضاً لحن لابراهيم والشعر لابن أبی عيينة
13
صـــــــوت
14
ضيعت عهد فتي لعهدك حافظ * في حفظه عجب وفي تضييعك
15
ان تقتليه وتذهبی بفؤاده * فبحسن وجهك لا بحسن صنيعك


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 10.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project