Reading Mode Quiz Mode


book10
page77
1
عبد الله بن أبی بكر أن ليلي دخلت على الحجاج ثم ذكر مثل الخبر الاول وزاد فيه فلما قالت* غلام اذا هز القناة سقاها قال لها لا تقولی غلام قولی همام وقال فيه فأمر لها بمائتين فقالت زدنی فقال اجعلوها ثلاثمائة فقال بعض جلسائه انها غنم فقالت الامير أكرم من ذلك وأعظم قدرا من أن يأمر لی الا بالابل قال فاستحيا وأمر لها بثلاثمائة بعير وانما كان أمر لها بغنم لا ابل (وأخبرنا) وكيع عن ابراهيم بن اسحق الصالحی عن عمر بن شبة عن عمرو بن أبی عمرو الشيباني عن أبيه وقال فيه ألاقلت مكان غلام همام وذكر باقی الخبر الذي ذكره من تقدم وقال فيه فقال لها انشدينا ما قلت فی توبة فانشدته قولها
2
فان تكن القتلى بواء فانكم * فتى ما قلتم آل عوف بن عامر
3
فتى كان أحیي من فتاة حيية * وأشجع من ليث بخفان خادر
4
أتته المنايا دون درع حصينة * وأسمر خطی وجرداء ضامر
5
فنعم الفتي ان كان توبة فاجرا * وفوق الفتي ان كان ليس بفاجر
6
كأن فتى الفتيان توبة لم ينخ * قلائص يفحصن الحصا بالكراكر
7
فقال لها أسماء بن خارجة أيتها المرأة انك لتصفين هذا الرجل بشي ما تعرفه العرب فيه فقالت أيها الرجل هل رأيت توبة قط قال لا فقالت أما والله ولو رأيته لوددت أن كل عاتق في بيتك حامل منه فكأنما فقیء في وجه أسماء حب الرمان فقال له الحجاج وما كان لك ولها (أخبرنی) الحسن بن علی قال حدثنا ابن أبي سعد عن محمد بن علی بن المغيرة قال سمعت أبي يقول سمعت الاصمعی يذكر أن الحجاج أمر لها بعشرة آلاف درهم وقال لها هل لك من حاجة قالت نعم أصلح الله الامير تحملنی الى ابن عمی قتيبة بن مسلم وهو على خراسان يومئذ فحملها اليه فاجازها وأقبلت راجعة تريد البادية فلما كانت بالري ماتت فقبرها هناك هكذا ذكر الاصمعي في وفاتها وهو غلط (وقد أخبرني) عمي عن الحزنبل الاصبهاني عمن أخبره عن المدائني وأخبرنی الحسن بن علی عن بن مهدی عن ابن أبي سعد عن محمد بن الحسن النخعي عن ابن الخصيب الكاتب واللفظ في الخبر للحزنبل وروايته أتم أن ليلى الاخيلية أقبلت من سفر فمرت بقبر توبة ومعها زوجها وهی في هودج لها فقالت والله لا أبرح حتى أسلم على توبة فجعل زوجها يمنعها من ذلك وتأبي الا أن تلم به فلما كثر ذلك منها تركها فصعدت اكمة عليها قبر توبة فقالت السلام علیك یا توبة ثم حولت وجهها الی القوم فقالت ما عرفت له کذبة قط قبل هذا قالوا وکیف قالت ألیس القائل
8
صـــــــوت
9
ولو أن ليلي الاخيلية سلمت * علی ودوني تربة (1) وصفائح
10
لسلمت تسليم البشاشة أوزقی * اليها صدى من جانب القبر صائح
11
واغبط من ليلى بما لا أناله * ألا كل ما قرت به العين صالح
12
فما باله لم يسلم علی كما قال وكانت الى جانب القبر بومة كامنة فلما رأت الهودج واضطرابه فزعت ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
13
(1) ویروی جندل


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 10.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project