Reading Mode Quiz Mode


book11
page106
1
2
ولا تدعني للجور واصبر على التي * بها كنت أقضي للبعيد على أبي
3
فاني امرؤ أخشى إلهی وأتقی * معادی وقد جربت ما لم تجرب
4
(كتب) الىّ أبو خليفة يذكر ان محمد بن سلام حدثه واخبرني محمد بن يحيى الصولی عن ابي ذكوان عن محمد بن سلام قال وجه ابو الاسود الدؤلي الى الحصين بن ابي الحر العنبری جد عبيد الله بن الحسن القاضي وهو يلی بعض اعمال الخراج لزياد والى نعيم بن مسعود النهشلی وكان يلی مثل ذلك برسول وكتب معه اليهما واراد ان يبره ففعل ذلك نعيم بن مسعود ورمي الحصين بن ابی الحر بكتاب ابي الاسود وراء ظهره فعاد الرجل فأخبره فقال ابو الاسود للحصين
5
حسبت كتابي إذ اتاك تعرضا * لسيبك لم يذهب رجائي هنالكا
6
وخبرني من كنت ارسلت انما * اخذت كتابي معرضاً بشمالكا
7
نظرت إلى عنوانه فنبذته * كنبذك نعلا أخلفت من نعالكا
8
نعيم بن مسعود أحق بما أتى * وأنت بما تأتي حقيق بذلكا
9
يصيب وما يدري ويخطی وما دري * وكيف يكون النوك الا كذلكا
10
(قال) محمد بن سلام فتقدم رجل إلى عبيد الله بن الحسن بن الحصين بن أبی الحر وهو قاضی البصرة مع خصم له فخلط في قوله فتمثل عبيد الله بقول أبی الاسود
11
يصيب وما يدري ويخطي وما دري * وكيف يكون النوك إلا كذلكا
12
فقال الرجل إن رأي القاضی أن يدنيني منه لاقول شيأ فعل فقال له ادن فقال له إن أحق الناس بستر هذا الشعر أنت وقد علمت فيمن قيل فتبسم عبيد الله وقال له إنی أرى فيك مصطنعا فقم إلى منزلك وقال لخصمه رح إلی فغرم له ما كان يطالب به (أخبرني) عمي قال حدثنا الكرانی عن ابن عائشة قال أراد أبو الاسود الدؤلي الخروج إلى فارس فقالت له ابنته يا أبت إنك قد كبرت وهذا صميم الشتاء فانتظر حتى ينصرم ویسلك الطريق أمناً فإني أخشي عليك فقال أبو الاسود
13
إذا كنت معنيا بامر تريده * فما للمضاء والتوكل من مثل
14
توكل وحمل أمرك الله إنما * تراد به آتيك فاقنع بذی الفضل
15
ولا تحسبن السير أقرب للردي * من الخفض في دار المقامة والثمل
16
ولاتحسبيني يابنتي عز مذهبي * بظنك إن الظن يكذب ذا الغفل
17
وإنك لا تدرين هل ما أخافه * ابعدی يأتي في رحيلی أو قبلي
18
وكم قد رايت حاذرا متحفظا * أصيب والفته المنية في الاهل
19
(أخبرني) هاشم بن محمد قال حدثنا عيسى بن إبراهيم العتكي قال حدثنا ابن عائشة عن ابيه قال كان لابی الاسود صديق من بني سليم يقال له نسيب بن حميد وكان يغشاه في منزله ويتحدث اليه في المسجد وكان كثيرا ما يحلف له انه ليس بالبصرة أحد من قومه ولا من غيرهم آثر عنده منه فرأى أبو الأسود يوما معه مستقة مخملة اصبهانيه من صوف فقال له ابو الاسود ما تصنع بهذه


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 11.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project