Reading Mode Quiz Mode


book11
page151
1
فأمر بقضاء دينه وقال ابن الاعرابی كانت للعجير عم وكان يهواها وتهواه فخطبها الى أبيها فوعده وقاربه ثم خطبها رجل من بني عامر موسر فخيرها أبوها بينه وبين العجير فختارت العامري ليساره فقال العجير في ذلك
2
ألما على دار لزينب قد أتي * لها بلوي ذی المرخ صيف ومربع
3
وقولا لها قد طالما لم تكلمی * وراعاك بالعين الفؤاد المروع
4
وقولا لها قال العجير وخصني * اليك وإرسال الخليلين ينفع
5
أأنت التي استودعتك السر فانتحى * لی الخون مراح من القوم أفرغ
6
اذا مت كان الناس نصفين شامت * ومسد بما قد كنت اسدی وأصنع (1)
7
ولکن ستبکیني خطوب و مجلس * وشعث أهینوافي المجالس جوع
8
و مستلحم قد صكه القوم صكة * بعيد الموالی نيل ما كان يمنع
9
رددت له ما افرط القتل بالضحي * وبالامس حتى اقتاله فهو اصلع
10
ولست بمولاه ولا بابن عمه * ولكن متى ما أملك النفع أنفع
11
و قال ابن الاعرابي أیضا كان العجير يتحدث الى امرأة من بني عامر يقال لها جمل فالفها وعلقها ثم انتجع أهلها نواحي نصيبين فتتبعتها نفسه فسار اليهمفنزل فيهم مجاورا ثم رأوه منازلا ملازما محادثة تلك المرأة فنهوه عنها وقالوا قد رأينا أمرك فاما ان انقطعت عنها او ارتحلت عنا أو فأذن بحرب فقال ما بينی وبينها ما ينكر وانما كنت اتحدث اليها كما يتحدث الرجل الكريم الى المرأة الحرة الكريمة فاما الريبة فحاش لله منها ثم عاود محادثتها فانتهبوا ماله وطردوه فأتى محمد بن مروان بن الحكم وهو يومئذ يتولى الجزيرة لاخيه عبد الملك بن مروان فأتاه مستعديا على بني عامر وعلى الذي أخذ ماله خصوصية وهو رجل من بني كلاب يقال له ابن الحسام وأنشده قوله
12
عفا يافع من أهله فطلوب * وأقفر لو كان الفؤاد يثوب
13
وقفت بها من بعد ما حل اهلها * نصيبين والراقی الدموع طبيب
14
وقد لاح معروف القتير وقد بدت * بك اليوم من ريب الزمان ندوب
15
وسالمت روحات المطي واحمدت * مناسم منها تشتكي وصلوب
16
وما القلب أم ما ذكره أم صبية * أريكة منها مسكن فهروب
17
حصان الحميا حرة حال دونها * حليل لها شاكی السلاح غضوب
18
شموس دنو الفرقدين اقترابها * لغیّ مقاريف الرجال سبوب
19
أحقا عباد الله أن لست ناظرا * الى وجهها الا علی رقيب
20
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
21
(1) و یروی اذا مت کان الناس صنفان شامت * و آخر مثن بالذی کنت اصنع* و هذه الروایة هی التی یستشهد بها النحویون قال العینی الاستشهاد فیه في قوله کان الناس صنفان حیث وقع اسم کان ضمیر الشان و یروی کان الناس صنفین فعلی هذا یکون الناس اسم کان و صنفین خبرها و لا یبقی فیه حینئذ استشهاد


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 11.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project