Reading Mode Quiz Mode


book11
page44
1
بالرجعة فاجتمعا بالموسم فتذاكرا التشيع فقال خندق لو وجدت من يضمن لی عيالی بعدي لوقفت بالموسم فذكرت قضل آل محمد صلى الله عليه وسلم وظلم الناس لهم وغصبهم اياهم على حقهم ودعوت اليهم وتبرأت من أبي بكر وعمررضی اللّه عنهما فضمن كثير عياله فقام ففعل ذلك وسب أبا بكر وعمر رضوان الله عليهما وتبرأ منهما قال عمر بن شبة فی خبره فقال أيها الناس انكم على غير حق تركتم أهل بيت نبيكم والحق لهم وهم الائمة ولم يقل انه سب أحدا فوثب عليه الناس فضربوه ورموه حتي قتلوه ودفن خندق بقنونا فقال إذ ذاك كثير يرثيه
2
أصادرة حجاج كعب ومالك * على كل عجلى ضامر البطن محنق
3
*بمرثية فيها ثناء محبر * لأزهر من أولاد مرة معرق
4
كأن أخاه في النوائب ملجأ * الى علم من ركن قدس المنطق
5
ينال رجالا نفعه وهو منهم * بعيد كعيوق الثريا المعلق
6
تقول ابنة الضمري مالك شاحبا * ولونك مصفر وان لم تخلق
7
فقلت لها لا تعجبي من يمت له * أخ كأبي بدر وجدك يشفق
8
وأمر يهم الناس غب نتاجه * كفيت وكرب بالدواهي مطرق
9
كشفت أبا بدر اذا القوم أحجموا * وعضت ملاقی أمرهم بالمخنق
10
*وخصم أبا بدر ألد أبته * على مثل طعم الحنظل المتفلق
11
جزي الله خيرا خندقا من مكافيء * وصاحب صدق ذي حفاظ ومصدق
12
أقام قناة الود بينی وبينه * وفارقني عن شيمة لم ترنق
13
حلفت على ان قد أجنتك حفرة * ببطن قنونا لو نعيش فنلتقی
14
لألفيتني بالود بعدك دائما * على عهدنا اذ نحن لم نتفرق
15
اذا ما غدا يهتز للمجد والندى * أشم كغصن البانة المتورق
16
وانی لجاز بالذي كان بيننا * بني أسد رهط ابن مرة خندق
17
أحمد بن عبد العزيز قال حدثنا عمر بن شبة ان كثيرا لما انتمي الى قريش وجري بينه وبين الحزين الديلي من المواثبة والهجاء ما جري بلغ ذلك الطفيل بن عامر بن واثلة وهو بالكوفة فأنكرأمر كثير وانتسابه الى كنانة وتصييره خزاعة منهم وما فعله الحزين فحلف لئن رأي کثيرا ليضربنه بالسيف أو ليطعننه بالرمح فكلمه فيه خندق الاسدي وكان صديقا له ولكثير فوهبه له واجتمعا بمكة فجلسا مع ابن الحنفية فقال طفيل لولا خندق لوفيت لك بيميني فقال يرثيه وعنه كان أخذ مقالته ونال رجالا نفعه وهو منهم * بعيد كعيوق الثريا المعلق
18
وذكر باقی الابيات (أخبرني) الحرمي بن أبي العلاء قال حدثنا الزبير بن بكار قال حدثنی محمد بن اسمعيل قال حدثني حميد بن عبد الرحمن أحد بنی عتوارة بن جدي قال كان كثير قد سلطه الله ينسب بعزة بنت عبد الله أحد بنی حاجب بن عبد الله بن غفار قال وكان نسوانهم قد لقينها وهی سائرة في نساءهم في الاحلاس فی عام أصابت أهل تهامة فيه حطمة شديدة وكانت عزة من أجمل


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 11.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project