Reading Mode Quiz Mode


book11
page9
1
فلقی الوليد عشية خميس في شهر رمضان فيقال ان يزيد جهد عطشا حتي رمي بخاتمه في فيه فجعل يلوكه ويقول اللهم إنها شدة شديدة فاسترها وقال لاصحابه فداكم أبي وأمي إنما هي الخوارج ولهم حملة فاثبتوا لهم تحت التراس فاذا انقضت حملتهم فاحملوا فانهم اذا انهزموا لم يرجعوا فكان كما قال حملوا حملةوثبت يزيد ومن معه من عشيرته وأصحابه ثم حمل عليهم فانكشفوا ويقال ان أسد بن يزيد كان شبيها بأبيه جداً وكان لا يفصل بينهما الا المتأمل وكان أكثر ما يباعده منه ضربة فی وجه يزيد تأخذ من قصاص شعره ومنحرفة على جبهته فكان أسد يتمني مثلها فهوت له ضربة فأخرج وجهه من الترس فأصابته في ذلك الموضع فيقال انه لو خطت على مثال ضربة أبيه ما عدا جاءت كأنها هی واتبع يزيد الوليد بن طريف فلحقه بعد مسافة بعيدة فاخذ رأسه وكان الوليد خرج اليهم حيث خرج وهو يقول
2
أنا الوليد بن طريف الشاري * قسورة لا يصطلي بناري
3
*جوركمو أخرجني من داري*
4
فلما وقع فيهم السيف وأخذ رأس الوليد صبحتهم أخته ليلى بنت طريف مستعدة عليها الدرع والجوشن فجعلت تحمل على الناس فعرفت فقال يزيد دعوها ثم خرج اليها فضرب بالرمح قطاة فرسها ثم قال اغربي غرب الله عینيك فقد فضحت العشيرة فاستحيت وانصرفت وهی تقول أيا شجر الخابور مالك مورقا * كأنك لم تحزن على ابن طريف
5
فتى لا يحب الزاد الا من التقى * ولا المال الا من قنا وسيوف
6
ولا الذخر الا كل جرداء صلدم * وكل رقيق الشفرتين خفيف
7
فلما انصرف يزيد بالظفر حجب برأی البرامكة وأظهر الرشيد السخط عليه فقال وحق أمير المؤمنين لاصيفن واشتون على فرسی أو أدخل فارتفع الخبر بذلك فاذن له فدخل فلما رآه أمير المؤمنين ضحك وسر وأقبل يصيح مرحباً بالأعرابي حتي دخل وأجلس واكرم وعرف بلاؤه ونقاء صدره ومدحه الشعراء بذلك فكان أحسنهم مدحا مسلم بن الوليد فقال فيه قصيدته التي أولها
8
أجررت حبل خليع في الصبا غزل * وشمرت همم العذال من عذلی
9
هاج البكاء على العين الطموح هوي * مفرّق بين توديع ومحتمل
10
كيف السلو لقلب بات مختبلا * يهذي بصاحب قلب غير مختبل
11
وفيها يقول
12
يفتر عند افترار الحرب مبتسما * اذا تغير وجه الفارس البطل
13
موف على مهج في يوم ذي رهج * كأنه أجل يسعي الی أمل
14
ینال بالرفق ما يعيا الرجال به * كالموت مستعجلا يأتی على مهل
15
لا يرحل الناس الا حول حجرته * كالبيت يفضي اليه ملتقى السبل
16
يقري المنية أرواح العداة كما * يقري الضيوف شحوم الكوم والبزل
17
يكسو السيوف رؤس الناكثين به * ويجعل الهام تيجان القنا الذبل


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 11.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project