Reading Mode Quiz Mode


book12
page119
1
هل تعلم لاخی علما فقال له لا وديني لا أعلم فلما مضي أخو المفقود تمثل
2
لعمرك ما ضلت ضلال ابن جوشن * حصاة بليل القيت وسط جـنـدل
3
اراد ان تلك الحصاة يجوز ان توجد وان هذا لا يوجد ابدا فلما سمع الجوشني ذلك تركه حتي اذا امسي اتاه فقتله وقال الجوشني
4
ظعنت وقد كاد الظلام يجـنـنـي * حصين بن حي في جوار بني سهم
5
فاتی حصين بن الحمام فقيل له ان جارك حصينا اليهودي قد قتله ابو جوشن جار بني صرمة فقال حصين فاقتلوا اليهودی الذي في جوار بني صرمة فاتوا جهينة بن أبی حمل فقتلوه فشد بنو صرمة على ثلاثة من حميس بن عامر جيران بني سهم فقتلوهم فقال حصين اقتلوا من جيرانهم بني سلامان ثلاثة نفر ففعلوا فاستعر الشر بينهم قال وكانت بنو صرمة أكثر من بنی سهم رهط الحصين بكثير فقال لهم الحصين يا بني صرمة قتلتم جارنا اليهودی فقتلنا به جاركم اليهودي فقتلتم من جيراننا من قضاعة ثلاثة نفر وقتلنا من جيرانكم بني سلامان ثلاثة نفر وبيننا وبينكم رحم ماسة قريبة فمروا جيرانكم من بني سلامان فيرتحلون عنكم ونأمر جيراننا من قضاعة فيرتحلون عنا جميعاً ثم هم أعلم فأبي ذلك بنو صرمة وقالوا قد قتلتم جارنا ابن جوشن فلا نفعل حتى نقتل مكانه رجلا من جيرانكم فإن نعلم انكم أقل منا عدداً وأذل وإنما بنا تعزون وتمنعون فناشدهم الله والرحم فأبوا وأقبلت الحضر من محارب وكانوا في بنی ثعلبة بن سعد فقالوا نشهد نهب بنی سهم إذا انتهبوا فنصيب منهم وخذلت غطفان كلها حصينا وكرهوا ما كان من منعه جيرانه من قضاعة وصافهم حصين الحرب وقاتلهم ومعه جيرانه وأمرهم ألا يزيدوهم على النبل وهزمهم الحصين وكف يده بعد ما أكثر فيهم القتل وأبى ذلك البطن من قضاعة أن يكفوا عن القوم حتى أثخنوا فيهم وكان سنان بن ابي جاریة خذل الناس عنه لعداوته قضاعة وأحب سنان أن يهب الحيان من قضاعة وكان عيينة بن حصن وزبان بن سيار بن عمرو ابن جابر ممن خذل عنه أيضاً فأجلبت بنو ذبيان على بني سهم مع بني صرمة وأجلبت محارب بن خصفة معهم فقال الحصين بن الحمام في ذلك من أبيات
6
ألا تقبلون النصف منـا وانـتـمو * بنو عمنا لا بل هامكم القـطـر
7
سنأبي كما تابون حتى تلـينـكـم * صفائح بصرى والاسنة والاصر
8
أيوكل مولانا ومولى بن عمـنـا * نعيم ومنصور كما نصرت جسر
9
فتلك التي لم يعلم الناس انـنـي * خنعت لها حتي يغيبنی القـبـر
10
فليتكم قد حـال دون لـقـائكـم * سنون ثمان بعدها حجج عشـر
11
أجدي لا القاكم الـدهـر مـرة * على موطن إلا خدودكم صعـر إذا ما دعوا للبغي قاموا وأشرقت * وجوههم والرشد ورد له نـفـر
12
فواعجباً حتي خصيلة أصبحـت * موالي عز لا تحل لها الخـمـر
13
قوله موالی عز يهزأ بهم ولا تحل لهم الخمر أرادوا فحرموا الخمر على أنفسهم كما يفعل العزيز وليسوا هناك
14
ألما كشفنا لامة الذل عنـكـمو * تجردت لا بر جميل ولا شكر


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 12.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project