Reading Mode Quiz Mode


book12
page95
1
لم يزل يرهز الشهية حتـي * زال عنها قميصها والعطاف
2
وقال هرون بن محمد في خبره بيعت جوهر جارية بربر فاشترتها امرأة هاشمية من ولد سليمان بن علی كانت تغني بالبصرة وأخرجتها فقال مطيع فيها
3
لا تبعدي يا جوهـر * عنا وإن شط المزار
4
ويلی لقد بـعـدت ديا * رك سلمت تلك الديار
5
يشفى بريقتها السقـا * م كان ريقتها العقار
6
بيضاء واضحة الجبين * كان غرتها نهـار
7
القلب قلبي وهو عـند * الهاشمية مستعـار
8
(أخبرنی) محمد بن عمران الصيرفي قال حدثنا العنزي قال حدثنا علی بن منصور المؤدب أن صديقا لمطيع دعاه إلى بستان له بكلواذي فمضى اليها فلم يستطبها فقال يهجوها
9
بلدة تمطرالسحاب على الـنـا * س كما يمطر السماء الرذاذا
10
وإذا مـا أعـاذ ربـی بـلاداً * من خراب كبعض ما قد أعاذا
11
خربت عاملا ولا أمهلـت يو * ما ولا كان أهلها كـلـواذا
12
(أخبرنی) محمد بن جعفر النحوی قال حدثنا طلحة بن عبد الله أبو اسحق الطلحي قال حدثني عافية ابن شبيب بن خاقان التميمی أبو معمر قال كان لمطيع بن اياس معامل من تجار الكوفة فطالت صحبته اياه وعشرته له حتى شرب النبيد وعاشر تلك الطبقة وأفسدوا دينه فكان إذا شرب يعمل كما يعملون وقال كما يقولون وإذا صحي تهيب ذلك وخافه فمر يوما بمطيع بن اياس وهو جالس على باب داره فقال له من أين قبلت قال شيعت صديقاً لی حج ورجعت كما ترى ميتاً من ألم الحر والجوع والعطش فدعا مطيع بغلامه وقال له أي شيء عندك فقال له عندي من الفاكهة كذا ومن البوارد والحار كذا ومن الاشربة والثلج والرياحين كذا وقد رش الخيش وفرغ من الطعام فقال له كيف ترى هذا فقال هذا والله العيش وشبه الجنة قال أنت الشريك فيه على شريطة ان وفيت بها وإلا انصرفت قال وما هي قال تشتم الملائكة وتنزل فنفر التاجر وقال قبح الله عشرتكم قد فضحتمونی وهتكتموني ومضي فلم يبعد حتى لقيه حماد عجرد فقال له ما لی أراك نافراً جزعا فحدثه حديثه فقال أساء مطيع قبحه الله وأخطأ وعندی والله ضعف ما وصف لك؛ فهل لك فيه فقال أشد بي والله اليه أعظم فاقة قال أنت الشريك فيه على أن تشتم الانبياء فانهم تعبدونا بكل أمر معنت متعب ولا ذنب للملائكة فنشتمهم فنفر التاجر وقال أنت أيضاً فقبحك الله لا أدخل ومضي فاجتاز بيحيى بن زياد الحارثی فقال له ما لی أراك يا أبا فلان مرتاعا فحدثه بقصته فقال قبحهما الله لقد كلفاك شططاً وأنت تعلم أن مروأتي فوق مروأتهما وعندي والله أضعاف ما عندهما وأنت الشريك فيه على خصلة تنفعك ولا تضرك وهي خلاف ما كلفاك اياه من الكفر قال ما هي قال تصلی ركعتين تطيل ركوعهما وسجودهما وتصليهما وتجلس فنأخذ فی شأننا فضجر التاجر وتأفف وقال هذا شر من ذاك أنا تعب ميت تكلفني صلاة طويلة فی غير بر ولا لاطاعة يكون ثمنها أكل سحت وشرب خمر وعشرة فجره وسماع مغنيات قحاب وسبه وسبهما ومضى مغضبا فبعث


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 12.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project