Reading Mode Quiz Mode


page17
وبأبدس عين مَسْلَمَة بن عبد الملك حيث حصر قسطنيطينيَّة ،
ويمرُّ الخليج حتى يصبُّ الى بحر الشأم وعرضه عند مصبّه
ايضًا قدر غلوة سهم يكلّم الرجلُ الرجلُ على شطَّيه وهناك
صخرة عليها برج فيه سلسلة تمنع سفن المسلمين من دخول
الخليج، وطول الخليج كلّه من بحر الخزر الى بحر الشأم ثلثمائة
وعشرون ميلا والسفن تنحدر فيه من جزائر بحر الخزر وتلك
النواحي وتصعد فيه من بحر الشأم الى القسطنطينيَّة
فامّا سائر بلاد الروم فاوَّلها من المغرب رُومية وسِقِلية وهي في
جزيرة وكانت رومية دار ملكهم ونزلها من ملوكهم تسعة
وعشرون ملكا ونزل نِقُمُوديَّة منهم ملكان ونقموديَّة دون
الخليج وبينها وبين قسطنطينيّة ستّون ميلا وملك بعدهما
ملكان آخران برومية ثم ملك ايضًا برومية قسطنطين الاكبر
ثم انتقل الى بِزُنْطِيَة وبنى عليها سورا وسمّاها قسطنطينيَّة
فهي دار ملكهم الى اليوم، وذُكر ان الخليج يطيف بها من
وجهين مما يلي المشرق والشمال وجانباها الغربيُّ والجنوبيُّ
في البر وسمك سورها الكبير احد وعشرون ذراعا وسمك سورها
القصير عشرة اذرع وسمك القصير مما يلي البحر خمسة اذرع
وبينها وبين البحر فرجة نحو خمسين ذراعا ولها في البرّ من
الجانب الجنوبيّ ابواب كثيرة للحرب منها باب الذهب وهو باب
مضبَّب بالحديد المموّضة بالذهب ولها نحو من مائة باب


Selections from Arabic geographical literature. Edited with notes by. M. J. de Goeje. Leiden. Late E.J. Brill. 1907.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project