Reading Mode Quiz Mode


page57
كلَّهم في الشمس، قُلْتُ وهذه الحكاية كما ترى خارقة
العادات بعيدة من المعبودات ولو لم اجدْها في كتب العلماء
لما ذكرتها وجميع أخبار الامم القديمة مثلُهُ والله اعلم
دُنْبَا وَقْد بضمَ اوَّله وسكون ثانيه وبعده باء موحَّدة وبعد
الالف واو ثم نون ساكنة وآخره دال لغة في دُبَاوَنْد وهو
جبل من نواحي الرَّى وقد ذكر في دباوند، ودنباوند في
الاقليم الرابع طولها خمس وسبعون درجة ونصف وعرضها
سبع وثلاثون درجة ورُبْع ، ودُنْبَاوَنْد ايضا جبل بكرمان
ذكرتُه في بلد يقال له دَمِنْدان ، فامّا الذي في الري فقال
ابن الكلبيّ اما سمّى دَنباوند لان افريدون بن اثفيان
الاصبهانيّ لما اخذ الضُّحَّاك بَيْوارَسْب قال لأَرْمائيل وكان
نبطيُّا من اهل الزاب اتَّخذه الضحّاك على مطابخه فكان
يذبح غلامًا ويستَحْيِي غلاما ويَسِمُ على عنقه ثم يامره فيَأْتي
المغارة فيما بين قَصْران وخُوَى ويذبح كبشًا فيخلطه بلحم
الغلام فلما اراد افريدون قَتْلَه قال ايُّها الملك انَ لي عُذْرا
واتى به المغارة واراه صنيعه فاستحسن افريدون ذلك منه
واراد قتله بحُجَّة فقال اجعلْ لي غذاء لا تجعل لي فيه بقلا
ولا لحمًا فجعل فيه اذناب الضأن واحضره له وهو بدُنْباوند
لحبس الضحّاك به فاستحسن افريدون ذلك منه وقال له
دُنْبا وَنْدِى لي وجدت الاذناب فتَخَلَّصْتَ بها منّى ثم قال


Selections from Arabic geographical literature. Edited with notes by. M. J. de Goeje. Leiden. Late E.J. Brill. 1907.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project