Reading Mode Quiz Mode


page66
مدوَّرة يجتمع فيها ماء المظر غير انّى رايتُه شعثًا وكاج
كانت قرية على رابية وقد خريت وانجلى اهلُها اظن من
القُفْص وتفترق منها الطرق واحدة هي التي ذكرنا وفيها عبرنا
والاخرى الى قُمَّ مرحلة ثم الى قرية المَجُوس مرحلة
وبدرة حصن لها مزارع وبها نحو من خمسين دارًا ورباط
ابن رُستَم به ماء جارٍ الى حوض في الرباط ودانجي قرية
كبيرة عامرة ، وهذه اعمر طرق المفازة لانها على تخوم الجبال،
ومن كَرْكَسْكُوه الى الدير اربعة فراسخ ومنه الى سياه كوه
خمسة ولم اسلك طريق نيسابور الى اصبهان الاّ انهم
يذكرون انها انيسة مسلوكة وبها رمال صعبة ورباط
كوران حصن به مَنء يحفظه وخارج منه عين مالحة يشربونه
وأَرَزَمَة ثلاث آبار لا تَفي بالقوافل الكبار والمهلَّبيُّ عين
ضعيفة عندها رباط خرب ورباط آب شُتُران هو معدن
الخوف ومأوى الكُوج به قناة عذبييَّة تصبُّ الى بركة والرباط
حسن ما رايتُ ببلدان الاعاجم احسن منه من الحجارة
والجص على عمل حصون الشأم عليه ابواب حديد وهو شديد
العمارة وفيه قوم يحفظونه بناه ابن سِيمجُور صاحب جيش
ملكِ المشرق، ومن أمثالهم الكُرج ابدا برباط آب أُشْتُران
وقد رحلوا منه وسينزلون به والناس ثَمَّ على حَذَر
وبُشْت باذام شبه قرية كل شيء فيه موجود به مزارع واسعة


Selections from Arabic geographical literature. Edited with notes by. M. J. de Goeje. Leiden. Late E.J. Brill. 1907.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project