Reading Mode Quiz Mode


section2
page116
النار * وكلما خرج من بيتهِ كانوا يتبعون الاولاد
ويتمسخروا عليه * الى ان سمع القاضي بالواقع * فامره
ان يترك بلاد الاسلام حالاً * ففي غضون ذلك اتاهُ ليلاً
ملاّح الذي مركبه كان في اسكلة بشير واخرج مكتوب
من طربوشهِ وقدَّمَهُ لهُ * فلّما قراهُ عرف ان عدوه الساحر
الذي كان رش في عينيهِ الغبار الاصفر والذي سرق كلما
كان في دكانه قد هلك ومات * وانما قبل موته كان
تاب * ورَّد امواله لَمن كتب الكتاب * وعلى ان صاحبه
في كراجي مشتاق اليه بغاية الاشتياق * لا سيما ليسلمه
الجواهر الثمينة * التي كان سلّمهُ اياه الساحر بوجه
الامانة ليرجعها الى صاحبها * فلَّما فرغ من قراءة
الكتاب * قدَّم واجبات الشكر للملاح الذي جاء بِهِ اليه *
فانصرف الملاَّح * وبقى هو في قصرِهِ الى وقت الظلام
لكي لا ينظره احد * فلَّما غربت الشمس ذهب هو
وابنه * وتوجها الى بشير * وانما في بشير كابدا عذاب
عظيم من المسلمين لسبب دينهما فاختفى الاثنان
في مغارةٍ قريبة خارج المدينة * الى ان عرفا ان المركب
صار حاضرًا للسفر والمسير الى كراجي * فنزلا ليلاً الى


The Autobiography Of The Constantinopolitan Story-Teller. Joseph Catafago. London. Bernard Quartich. 1877.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project