Reading Mode Quiz Mode


section2
page139
انفتح باب الدار * واذا بصاحبها تقدَّم الى وسألني
عن سبب وقوفي عند باب داره * فلمَّا شرف اني
اسلامبولي * تبسَّموقال * تفضل وادخل عندي لاني
انا ايضًا اسلامبولي * والان صار لي سنين كثيرة * وانا في
هذه المدينة * فادخلني واجلسني عنده * فاخبرتهُ
بقصتي من يوم سفري من اسلامبول الى يوم وصولي
الى حلب * فلمَّا فرغت من كلامي قال * ان قصتك
غريبة من دون شك وانا ايضًا ابن اسلامبول وتركتها
مجبورًا * اعلم ان والدي كان رجلاً فقيرًا * وكان صياد
سمك وما كان عنده شيئًا الا شبكته المخرقة التي كان
يتصيد بها كل يوم في البحر * فلما بلغت من العمر
عشرين سنة * مات والدي * فبقيت وحدي في
البيت * فكلما كانت صنعة والدي كذلك كانت
صناعتي * فيوما من الايام نزلت الى البحر على عادتي
والقيت فيه بالشبكة وبعد دقائق قليلة اخرجتها وما
وجدت فيها حتى ولا سمكة واحدة فعدت اليها مرارًا
كثيرة ومن قلة البخت لم احظَ بشيء من المسك
فصرت محتارًا * وقلت في نفسي * ان هذا الصيد


The Autobiography Of The Constantinopolitan Story-Teller. Joseph Catafago. London. Bernard Quartich. 1877.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project