Reading Mode Quiz Mode


section2
page149
هربت الملكة الى نهر الفرات لكن سبقوها الناس
واخذوها وسلموها الى السلطان * فخرج المثلك من
يدها وماتت في الاسر * فلَّما جهزّت كل شي في تدمر
ركبت وتوجهت الى دمشق الشام فبلغت الوصول
اليها بكل سلامة * ونزلت في الخان الذي لا يوجد مثله
في كل العالم نظرًا لعظمتهِ وحسن تعميره * ثم اني بعت
الزمرد * والذي اشتراهُ هو تاجر من اسلامبول يتاجر
بالاحجار الثمينة * فكان قصدي ان امكث في دمشق
اشهر كثيرة نظرًا لجودة الاثمار وكثرتها ورخصها * وهي
الدراقن والمشمش والسفرجل والتين والرمان والتوت
والفستق واللوز وغيرها * فإن أعددتها لطال عليكم
تعدادها * فبالحقيقة ما شاف إلا اشجار ولا بساتين مَن
ما شاف دمشق الشام وبساتينها واشجارها * ما عدا
ذلك هذه المدينة هي اقدم من كل المدن التي في
البلاد الشرقية * لان الذي عمّرها هو حفيد نوح بعد
الطوفان * وكانت مشهورة في كل عصر في كل أقاليم
الشرق * وهي مجمع القوافل المتواصلة في الديار
الشرقية * والى الان فيها ابنية عجيبة مستوجبه الذكر


The Autobiography Of The Constantinopolitan Story-Teller. Joseph Catafago. London. Bernard Quartich. 1877.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project