Reading Mode Quiz Mode


section2
page169
طعام النصارى رُح الى حال سبيلك ولا تُعد ترجع الى
هنا ان كنت لا تريد تسلم الينا بغلتك السمرا وثيابك
وما عندك من الدراهم * فتحير النصراني ولم يعرف
ما يفعل حتى ضرب الشيخ البغلة بعصاهِ فهربت البغلة
وصاحبها خلفها وفي ظني ما هو مشتاق الى الاغتسال
لكني اقمت مدة ثلاثة ايام في خيام العرب وتعجبت
من كثرة خيلهم ومعزهم * وقالوا لي ان وطنهم بعيد
وعادتهم يسافروا في كل الاطراف ويوقفوا في كل موضع
فيه الماء والحشيش للمعز * بعد ثلاثة ايام ارتحلت
وقطعت السهل ومريت على قرية صغيرة التي اسمها
اريحا وحطيت عند عين السلطان فحينما نزلت عن
حصاني اجتمعوا الفلاحين وشرعوا يتحدثون معي
وقالوا لي ان ماء هذا العين كان مُر في الزمان القديم
حتى ما قدروا الناس يشربوا منه ولا الحيوانات فاتفق
ان بلغ الى الريحا نبي من الانبيا مشهور في هولا الاقاليم
من اجل المعجزات التي فعلها فلّما عرفوا الناس ان
النبي دخل في بلادهم تقدموا اليه وقبلوا الارض بين
يديه والتمسوا منه ان يعطيهم الماء العذب حينئذٍ توجه


The Autobiography Of The Constantinopolitan Story-Teller. Joseph Catafago. London. Bernard Quartich. 1877.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project