Reading Mode Quiz Mode


section2
page208
مسرور منه بغاية السرور * ثمَّ اني ذهبت الى منزلي
وحضَّرت حوايجي * ونزلت بها الى المركب *
فسافرنا عند الصباح * ولم نزل سايرين الى ان بلغنا
الى اسلامبول * حينئذٍ تركت دراهمي واثيابي في
المركب ونزلت الى البر وسألت الناس عن حال
السلطان الذي طردني وحال وزيره الأعظم * فشرعوا
يتمسخّرون عليَّ ويقولوا لي اين عقلك يا رجل *
آانت مجنون * ام سكران من شرب الحرام * لان
السلطان الذي سألت عنه قد مات من ثمانية سنين *
وقد توفي وزيره الأعظم من اكثر من عشرين سنة *
وازدحموا على المسافرين وصفقّوا عليَّ بالكفوف *
فهربت منهم ودخلت في الاسواق افتش على اصحاب
ابي واصحابي * فلم اجد من اعرفه * فضاقت علي
الدنيا * وجرت الدموع من عيوني * وتوجهت الى
الساحل قاصدًا ان انزل في المركب وراجع الى بلاد
مصر * فلّما وصلت الى الساحل لم اجد المركب
وقالوا لي الناس انه سافر من ساعتين * فلما سمعت
هذا الكلام * وان الريس حرمني من دراهمي واثيابي*


The Autobiography Of The Constantinopolitan Story-Teller. Joseph Catafago. London. Bernard Quartich. 1877.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project