Reading Mode Quiz Mode


section2
page235
حدثني احد الا واشتري مني مسبحة أو مسبحتين * فلم
ازل سائرًا الى ان اتيت الى مدينة مليحة وقعدت
فيها * وكانت تلك المدينة في سهل عظيم * وحولها
الجبال العالية * وما بين المدينة والجبال بساتين *
من شاهدها يظن انه في روضةٍ من رياض الجنة * ففي كل
يوم بعد الضهر كنت اتفرج في هولاء البساتين واشم الهوا
واستريح * فيومًا من الايام كنت متكيًا على طرف نهر
صغير في وسط بستان من البساتين ورائت شيء مثل
الزنبيل في النهر * فمديت يدي واخرجتهُ من الماء *
ثم اني قطعت بالسكين رباطات الزنبيل وفتحته
ووجدت فيه طفل وهو مقطوع الراس واليدين
والرجلين * فلّما رائت هذا الامر الشنيع اندهشت
وطار عقلي ولم اعرف ما افعل * مع كل هذا خرجت
الطفل ووجدت من تحته في بطن الزنبيل صرَّة ففكيتها
ووجدت فيها الراس واليدين والرجلين ومسبحة من
الكهربا الشفاف * فحينما رائت المسبحة من الكهربا
خفت خوفًا شديدًا * وجرى العرق من جبيني لاني
عرفت اني كنت بعت تلك المسبّحة في السوق *


The Autobiography Of The Constantinopolitan Story-Teller. Joseph Catafago. London. Bernard Quartich. 1877.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project