Reading Mode Quiz Mode


section2
page265
قدمت له ابن الدرزي الذي أحسن اليَّ في جبل لبنان *
ثم اننا دخلنا الى دكَّان طباخ واكلنا * وبعد ذلك قام
الدرزي * وركب حصان ابيه وتوجه الى قريتهِ * واتى
بي الحرايري الى بيتهِ * واجلسني في أحسن المواضع *
فاقمت عنده مدة طويلة * فشرعت ادرس الكتب
الدينية وكراريس العلما وقصايد الشعراء وغيرها * حتى
شاع ذكري في المدينة * وطلبوني العقلا من كل الاطراف *
ففي ذلك الاثنا وصل الى اللاذقية رجل كبير العمر * له
لحية بيضأ كالثلج * وقد فاق على الحكما جميعهم *
وكانت حكمته اكثر من حكمة سائر بني آدم * حتى
تعجبوا الناس من معارفِه الجزيلة * وقد قيل ان مسكنه
في البراري * قريب من بحر لوط * فيومًا من الايام
خرجت على عادتي الى الفرجة * وقعدما مشيت كثير
جلست على شاطي البحر * وأنا غرقان في أفكاري *
بعد قليل ظهر لي الرجل المذكور * وتقدم اليَّ * وامعن
النظر بي * ولم يتكلم بشيءٍ * فاخترت من دقة نظرِهِ وسكوتهِ
العجيب * فقمت من مكاني * وسلمت عليه * وقلت
له * ماذا تريد يا سيدي * ولماذا تمسك نفسك عن


The Autobiography Of The Constantinopolitan Story-Teller. Joseph Catafago. London. Bernard Quartich. 1877.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project