Reading Mode Quiz Mode


section2
page272
فاجابه الامير قايلاً * اني رضيت بما قلته * ومرادي
استقيم هنا مدة سنة كاملة * ثم ارجع الى بلاد الحبش *
وعند ذلك امر الخدم ان ينطلقوا * لانه وصل الى بيت
الحكيم * وابتدى الامير يدرس الكراريس بكل اعتنا
حتى تعجبنا من عقلهِ وادراكهِ * فلَّما مرَّت علينا ستة
اشهر * كنا جالسين في البستان ليلة من الليالي نتأمل
في السما وعدد النجوم وحسنها * وكان المعلم يشرح لنا
احكامها * وبعد قليل فرغ من الكلام وتدحرج من مكانهِ
ووقع على الارض وصار الدم يسيل من فمهِ * فرفعناه
وعرفنا انه توفي * فقمنا ونحن باكثر ما يكون من الغم
ودفناه في البستان * وحزَّنا عليه كانه والدنا نفسه * ثم
انصرفنا وبلغنا الى الاسكندرية * فقال لي الأمير الحبشي
قد احببتك حبًا شديدًا * وساعة الفراق هي مثل
ساعة سكرات الموت * واخبره بما جرا لي * فانت فقير وانا ابن
ملك لا يوجد اغنى منه في الدنيا * فخز هذه الدنانير
لتستعين بها على الغربة * ثم اعطاني الف دينار
وقبلني وانصرف * وهو قاصد بلاد الحبش * فنزلت في


The Autobiography Of The Constantinopolitan Story-Teller. Joseph Catafago. London. Bernard Quartich. 1877.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project