Reading Mode Quiz Mode


section2
page46
ولا سيما اليهودي بسبب كثرة ماله فتوجه إلى مدينة
مراكش ودار اسواقها وحاراتها وكان يتهم اليهودي
ويشتكي عليه سرًا وجهارًا بانه سرق اموال السلطان
ويحكى ذلك للناس الى ان بلغ ذلك الى مسامع
السلطان نفسه * فقام حالاً واستمع الدعوى وحكم
على اليهودي بالموت وارسل حالاً الجلادين الى بيت
اليهودي فقطوا راسه ووضعوه في علبه حتى ينظره
السلطان ثم ا توا الحجّاب وضبطوا امواله وخدمه وهدموا
البيت وكسروا الحاجات التي وجدوها فيه * فلما
شاهدت قتل اليهودي خرجت من القرية هاربًا لانجو
بنفسي وشلحت التياب السودا ورميتها في البركة
ولبست لبس المومنين الذي حملته على ضهري في
بقجة صغيرة بعد ذلك قعدت عند البركة وصرت ابكي
على فقدان اليهودي الذي كان اتخذني ولدًا له *
وسالت دموعي على خدودي وانكسر قلبى من شدة
اسفى وكنت اشتهى الموت * فبينما كنت على هذا
الحال جا امير من الامراء راكبًا وحوله خدم كثير
فرميت نفسى على الارض وقبلت ركابه وقصدت ان


The Autobiography Of The Constantinopolitan Story-Teller. Joseph Catafago. London. Bernard Quartich. 1877.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project