Reading Mode Quiz Mode


page85
chapter0
بِسْمِ الله الرَّحْمٰنِ الرَّحِيم
كتاب أرسطوطالس فى الشعراء نقل أبى بشر متى بن يونس القنائى من السريانى إلى العربى
قال أرسطوطالس:
chapter1
١ 〈موضوع صناعة الشعر؛ الشعر والمحاكاة ووسائل المحاكاة〉
إنَّا متكلمون الآن فى صناعة الشعراء وأنواعها، ومخبرون أى قوة لكل واحد منها، وعلى أى سبيل ينبغى أن تتقوم الأسمار والأشعار، إن كانت الفواسيس مزمعة بأن يجرى أمرها مجرى الجودة؛ وأيضاً من كم جزء هى، وأيما هى أجزاؤها؛ وكذلك نتكلم من أجل كم التى هى موجودة التى هى لها بعينها. و[نتكلم و]نحن متكلمون فى هذا كله من حيث نبتدئ أولا من الأشياء الأوائل.
فكل شعر، وكل نشيد شعرى ينحى به: إما مديحاً، وإما هجاء،


Aristotle. Arisṭūṭālīs: Fann al-šiʿr, maʿa l-tarǧamah al-ʿarabīyah al-qadīmah wa-šurūḥ al-Fārābī wa-Ibn Sīnā wa-Ibn Rušd, 85-145. ʿAbd al-Raḥmān Badawī. Cairo. Maktabat al-nahḍah al-miṣrīyah. 1953.
Andrew W. Mellon Foundation provided support for entering this text.